العراق

رجوع
الاثنين 17 تموز 2017 / المصدر: بطريركية بابل للكلدان

سلسلة بطاركة كنيسة المشرق
بناء على طلب بعض الإخوة في معرفة تسلسل بطاركة المشرق يقوم موقع البطريركية بنشر القائمة المعتمدة عموماً.

 

العلم يتقدم والأنسان يبحث باستمرار عن الحقيقة التاريخية، ويمكن ان يخطأ ويعود يصحح الخطأ على ضوء ما اكتشفه يقينا ان العلم يعلم التواضع. التسمية التاريخية هي كنيسة المشرق ولم تكن هناك تسميات أثنية أو دينية مذهبية الى القرن الخامس عشر -السادس عشر.

الكرسي البطريركي المشرقي مقره كان في المدائن (ساليق وقطيسفون- طاق كسرى) ثم في بغداد عند قيام الخلافة العباسية وانتقل الى عدة أماكن بسبب الظروف الأمنية والسياسية (الحروب). مثلا الى مراغا وأربيل وكرمليس والموصل وجزيرة بن عمر ونقله منها البطريرك شمعون السادس الى دير الربان هرمزد سنة 1504 وظل فيه الى وفاة إيليا 13 ايشوعياب سنة 1804، وعندما اعتنق المطران يوحنا هرمزد وهو احد انسبائه الكثلكة نقل الكرسي الى الموصل سنة 1830 وانتهى المقر في دير الربان ثم نقل الكرسي من جديد الى بغداد سنة 1958.
فالكلدان اليوم يعودون الى هذا الخط الالقوشي، أي خط ساليق وقطيسفون… والبطريرك الحالي هو سليل هذا الخط وليس سليل خط البطريرك سولاقا.
اما الخط الثاني فبدأ مع سولاقا 1551-1555 في ديار بكر- آمد، سولاقا رئيس دير الربان هرمز اعتنق الكثلكة وسيم بطريركاً بروما واقام كرسيه في ديار بكر– آمد، تركيا حاليا. وتذبذب هذا الخط بين الكثلكة والعودة الى الكنيسة القديمة، وانتقل الى أماكن عديدة: سعرت، سلماس، اورمية ثم الى قوجانس عام 1656 مع شمعون 13 دنحا؟ وصراحة ثمة مشكلة؟ فلا يمكن ان يكون بطريركان للكنيسة القديمة: الأول في دير الربان هرمز والثاني في قوجانس وغير معلوم متى انتقل الى قوجانس تماماً؟ والى خط سولاقا يرجع قداسة البطريرك مار كوركيس صليوا الثالث ولربما لهذا السبب حافظ اسلافه الى أيام مار دنحا الرابع بالختم الكلداني!

وفي فترة ما أسس خط اخر في ديار بكر للكلدان هو يوسف الأول 1681 ويوسف الثاني والثالث والرابع، واندمج في النهاية في خط الموصل يوحنا هرمز.