مقالات

رجوع
الثلاثاء 14 تشرين ثاني 2017 / المصدر: Tele Lumiere Noursat

ختام زيارة الراعي إلى السعودية.. وآفاق جديدة ملؤها المحبة
  • ختام زيارة الراعي إلى السعودية.. وآفاق جديدة ملؤها المحبة
  • ختام زيارة الراعي إلى السعودية.. وآفاق جديدة ملؤها المحبة

أنهى البطريرك الماروني زيارته إلى الرياض متوجهاً الى روما.

المحطة الأخيرة كانت في لقاء مع أمير الرياض فيصل بن حيدر الذي أولم على شرف البطريرك.  

البطريرك الماروني قال بعد اللقاء: "سمعنا من لقاءاتنا نشيد المحبة السعودية للبنان بأرضه وشعبه وكيانه، لبنان التعددية والتلاقي والمنفتح والحيادي ونأمل أن يعود لبنان إلى سابق عهده إلى ازدهاره. لمسنا دعم المملكة للبنان وتقديرهم للجالية اللبنانية. يجب ان تعاون لإظهار وجه لبنان الحضاري والمشرق. لا شيء يؤثر على العلاقات الثنائية على الرغم من الأزمات."

ووصف اللقاء مع الحريري بالجميل معبراً عن قناعته بأسباب الإستقالة وقال: "الحريري كان يعبر عما يجول في قلبه هو أعلن ضرورة الحوار مع الرئيس نبيه بري والرئيس ميشال عون وهو مستعد لمواصلة خدمة الوطن إن شالله يكون عهداً جديداً ومسيرة جديدة.

بن حيدر عبر بعد اللقاء عن  سعادته بالزيارة متمنياً زيارة  لبنان قريبا وأن يعيش لبنان بأمن واستقرار والهدف من هذه الزيارة والزيارات المتبادلة أن نؤسس لسياسة جديدة.