رسائل مريم العذراء في مديوغوريه

"أولادي الأحبّة، هذا هو زمن الحبّ والدفء، الصلاة والفرح. صلّوا صغاري، لكي يولد الطفل يسوع في قلوبكم. إفتحوا قلوبكم ليسوع الذي يعطي ذاته لكُلّ واحد منكم

لقد أرسلني الله لأكون فرحًا ورجاءً في هذا الزمن، وأقول لكم: بدون الطفل يسوع، لا حنان لديكم ولا الشعور بالسّماء المختبئة في المولود الجديد. لذلك، صغاري، إعملوا على أنفسكم. من خلال قراءة الكتاب المقدّس سوف تكتشفون ولادة  يسوع والفرح، كالذي أعطته مديوغوريه للبشرية في الأيّام الأولى، سيكون التّاريخ حقيقة تتكرّر اليوم أيضًا فيكم ومن حولكم.

. إعملوا على السّلام وابنوه من خلال سرّ الاعتراف. تصالحوا مع الله، صغاري، وسوف ترون العجائب من حولكم.
أشكرُكم على تلبيتِكم ندائي".